ومزنره بالنرجس الكزاب !!




                                           من رزمة وعودك, بدمي فار الضجر, ومني رسالة أخيرة كتب
                                           يمكن يصير مفهوم السبب, إزا نعاد الحكي, وقلل غلط  
                                           فيك تقرا الصمت لمن بتوقف صبيعك ع الحبر وبتنسحب..
                                           وبتنحصر بين الفواصل والنقط,
                                           وبتمسح دموعك حروف مسطرة, ومزنره بالنرجس الكزاب !
      
                                           فكرت إرسم على وعدك سطر أحمر عريض,
                                           بلكي الحقيقة بتنخلق, وبيروح القلق  
                                           ومن فوق حاجز هالصمت, يحكي الورق
                                           يمكن إزا إنحصر الحرف يصرخ من فواه المحابر ع السقف 
                                           فكرت لمن بيفضى الزمن من حشوته, شو بيبقى غير الهامش
                                           إل بالصدى عم ينخنق !
                                           وغير الهوى الراكب على موجة هجر, وبتلعنه العتمة ؟
                                           ولمن الصبر يِصبح قهر وتركن الو المونه
                                           وتغدر فيا سنين العمر, وتروح بالكتمه
                                           ولمن سؤال بفكرها يعربش كُفر, ويعاتبا كيف إنحرق
                                           وكل البقي من حبها, كيف إنسرق ؟!


                                           و ببدى الرحيل من أوله خطوة ورا خطوة
                                           شنط ورفوف هلكانه, معجوقة بالمسموح
                                           ما في على زنودا الا وداع, وشي أثر كلمة                                             
                                           وغيوم تقلانه بصمت من رماد الفرح,
                                           غنّت شتي مغربل صرلو دهر مبحوح
                                           وعصفور ما نسي طعم الخبز والملح, 
                                           ورفرف لحن بِقُرب الصبح بيبوح 
                                           ومتوالفة الخطوات متل الرقص,
                                           تبرم محلى وتندفع,
                                           شي يربطا تبقى, وشي بدها تروح.
                                           ومفتاح سبق شوقه بقلق تيبوسو قفلو الحزين
                                           ويغني على فراقه الورق, مشغول بخيوط الحنين 
                                           وع أول مفارق تجي يخْلص من حماله,
                                           يركض مهاجر بالفكر ماخد معه خياله
                                           هيك مأكّدي بكون وصلت لبداية الفِرقه
                                           وما عاد حبيبي ينكتب هالحب ع ورقه 
                                           ولا عاد يصلح شِعِر !!

                                                                                                                                      

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أنسي الحاج


المُنعشُ أيضا في الموسيقى

أنك حين تكتشفها, تطمئن الى
إنك لم تكن وحدَك بلا جدوى .




مصطفى الرافعي


وليكن غرضك من القراءة, إكتساب قريحة مستقلّة,

وفكر واسع, وملَكّة تقوى على الإبتكار, فكل كتاب
يرمي الى إحدى هذه الثلاث, فإقرأه ..


هنا معكم

المارون على الخشبة

:: رأيك يهمنا ::

أرشيف

شباك التذاكر

محمود درويش - حالة حصار


يقيس الجنود المسافة

بين الوجود وبين العدم , بمنظار دبابة .


محمد شكري - الخبز الحافي


أخي صار ملاكا. وأنا؟

سأكون شيطانا, هذا لا ريبَ فيه .
الصغار إذا ماتوا يكونون ملائكة والكبار شياطين.
لقد فاتني أن أكون ملاكا.



عبدهُ خال - ترمي بشرر


الشعور بالدونية يجعلكُ تسفّه وجودك,

ويُنبّه حواسك لأن تسلك طريقا جديدا
يمنحُك الإعتداد ..


إبراهيم نصر الله - زيتون الشوارع


أنظر الى نفسي الآن, ولا يخطر ببالي للحظة أنني أخطأتُ الإتجاه

حتى وأنا أنظر الى هؤلاء الذين حولي وهم يرسمون صورتي
كما لو أنهم يرسمون النهايات.
كلما أصبحتَ جزءا من فكرتك, قالوا إنك موشكٌ على الجنون
أما حين تُصبحها فإنك الجنون نفسه, أليس كذلك ؟
كأنّ هناك مسافة أمان بينك وبين نفسك, إذا تجاوزتها
ستخسرُ كل شيء !!


لا بد من خيانة - عمر طاهر


ل حاجة هيه هيه في كل حته
وأي حد هتلقى منه خمسه، سته
واللي يفرحنا، بيوجعنا ساعات
والتاريخ عمّال يعيد ف نفسه يعني
اللي جاي هو بعينه اللي فات
وزي بعضه
زي أي حاجه تانيه
زيي أنا، وزيك إنتَ
زينا !
ومش لوحدك الملل مجننك
الملل سيطر علينا كلنا ..


أحلام مستغانمي-فوضى الحواس



عجيبة هي الحياة بمنطقها المعاكس.

أنت تركض خلف الاشياء لاهثا, فتهرب الاشياء منك.
وما تكاد تجلس وتقنع نفسك بأنها لا تستحق كل هذا الركض.
حتى تأتيك هي لاهثة.
وعندها لا تدري, أيجب أن تدير لها ظهرك, أم تفتح لها ذراعيك,
وتتلقى هذه الهبة التي رمتها السماء اليك, والتي قد تكون فيها
سعادتك, أو هلاكك ؟
ذلك أنك لا يمكن أن تتذكر كل مرة تلك المقولة الجميلة لأوسكار وايلد:
" ثمة مصيبتان في الحياة:
الاولى أن لا تحصل على ما تريده, والثانية أن تحصل عليه ! "



سمر يزبك - صلصال


رائحتها حرب الكون ضدي ..



رياض الحسين


العدالة هي أن أركض مع حبيبتي
في أزقة العالم ..
دون أن يسألني الحرّاس عن رقم هاتفي
أو هويتي الضائعة
العدالة هي أن ألقي بنفسي في البحر الشاسع
و أنا واثق بأن أحدا لن يمسكني من أذني
و يقودني مرة ثانية الى القبر
بدعوى أن الانتحار لا تقرّه الشرائع
والقوانين
العدالة هي أن آكل رغيفي بهدوء
أن أذهب الى السينما بهدوء
أن أغني بهدوء
أن أقبل حبيبتي بهدوء
وأموت بلا ضجة


محاولة - فيسوافا شيمبورسكا ؛


"
عمل لنفسه كمنجة زجاجيّة، لأنه أراد أن يرى الموسيقى "





ألبير كامو ؛


لكي تصنع ثقافة، لا يكفي أن تضرب
بالمسطرة على الاصابع .


جبرا إبراهيم جبرا ؛


ولئن كانت الموسيقى، طوال تاريخ البشرية،
قد اقترنت بالحب بقدر ما اقترنت بالتقوى،
فما ذلك إلا لأنها ارتبطت دائماً بأجمل مشاعر الإنسان،
وأرقّ عواطفه، وأشدّها غزارة وإيحاءً ونقاوة.




حول العالم