لعنة الله على الشِّعر ...







لم أعد أستسيغ طعم السجائر وكثير من نكهتك تحت لساني. ولم أعد أستنشُق الوقت رغبة بالسكوت وضجيجه في صدري أحاديث محتدمة . ولا أن ألتقط ما سقط من تكهناتي وتجمّع مستنقعا للبلاهة تحت قدمي. كم أكره أن أدين للصباح ببعض عقلي وحفنة من الجنون داخلي عالقة حالكة العتمة . لعنة الله على الشِّعر، الذي تكيدينه وعلى يديك دمُ يوسف، وبراءة قصيدة في عينيك أنت يا مدّعيتي كعاصمة تكره أبناءها، وتدفعهم قسرا للرحيل عنها عراة مندفعين بحرا الى يقين آخر. و أنا .... فَتاكِ العابد لك ! فتاكِ العليل منك ! فتاكِ المُهان فيك ! فتاكِ الزاهد بك ! وأنساكِ ... وأنسى في زحمة الخذلان مبادئ الروح، وعروقي العازفه شوقا، والنور ، والنهر الذي يعبرك، ويقطعني ! فتتواترين فيّ حاجة ملحّة، وأتباطأ عنك كرامة مهدورة ! وأنفض كفيّ أتيمم بالخلاص .. أنا يا قاهرتي ... لا ثقافة لي بالفلك، ولكني أنكر جهاتك المعلومة عرضا وطولا، وأنكر حتى تاريخ ميلادي، وكل أعتاب الإناث. فلا تنتظري، أو تنظري، أو حتى تختلسي لإشارة من الله أو مني. فأنا سيء في التهجئة، والله غني حميد ! ما عاد في أناملي ما يغريها للنظم أو للنثر، ولا عاد في أطرافها من القُبَلٌ ما يُحيي الجسد . ما عاد شيء لدي تحتسبينه مَهرا يليق بك ولا عاد لديك ما يثير فيّ عقيدة ! سيحدث أن تقهرني الذاكرة .. أن تتوسلني، أن تدّعي الموت لتختبر صلابة إحتمالي بدونك ولكنّي يا محتالتي وإن كنت تذكرين متفوق في الكيمياء، وجوفي قارورة كبيرة ورأسي مكتظ بشحنات جنون قابلة للتجارب لها لكنة إنفجار. وفي يديّ مواسم نسيان أكثر نضجا من أن أتجاهلها ! وفي عينيّ أفق شاسع الاحتمال، صبره ممتد جميل. فأسقطي غرورك، كذبك .. أنوثتك .. وكل أسلحتك الرشيقة . وإقتحمي كاذبة بشِعرك الملعون من الدروب ما تستطيعين واستوطني بائسة كل الامكنة التي لستُ فيها ولن أكون .

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أنسي الحاج


المُنعشُ أيضا في الموسيقى

أنك حين تكتشفها, تطمئن الى
إنك لم تكن وحدَك بلا جدوى .




مصطفى الرافعي


وليكن غرضك من القراءة, إكتساب قريحة مستقلّة,

وفكر واسع, وملَكّة تقوى على الإبتكار, فكل كتاب
يرمي الى إحدى هذه الثلاث, فإقرأه ..


هنا معكم

المارون على الخشبة

:: رأيك يهمنا ::

أرشيف

شباك التذاكر

محمود درويش - حالة حصار


يقيس الجنود المسافة

بين الوجود وبين العدم , بمنظار دبابة .


محمد شكري - الخبز الحافي


أخي صار ملاكا. وأنا؟

سأكون شيطانا, هذا لا ريبَ فيه .
الصغار إذا ماتوا يكونون ملائكة والكبار شياطين.
لقد فاتني أن أكون ملاكا.



عبدهُ خال - ترمي بشرر


الشعور بالدونية يجعلكُ تسفّه وجودك,

ويُنبّه حواسك لأن تسلك طريقا جديدا
يمنحُك الإعتداد ..


إبراهيم نصر الله - زيتون الشوارع


أنظر الى نفسي الآن, ولا يخطر ببالي للحظة أنني أخطأتُ الإتجاه

حتى وأنا أنظر الى هؤلاء الذين حولي وهم يرسمون صورتي
كما لو أنهم يرسمون النهايات.
كلما أصبحتَ جزءا من فكرتك, قالوا إنك موشكٌ على الجنون
أما حين تُصبحها فإنك الجنون نفسه, أليس كذلك ؟
كأنّ هناك مسافة أمان بينك وبين نفسك, إذا تجاوزتها
ستخسرُ كل شيء !!


لا بد من خيانة - عمر طاهر


ل حاجة هيه هيه في كل حته
وأي حد هتلقى منه خمسه، سته
واللي يفرحنا، بيوجعنا ساعات
والتاريخ عمّال يعيد ف نفسه يعني
اللي جاي هو بعينه اللي فات
وزي بعضه
زي أي حاجه تانيه
زيي أنا، وزيك إنتَ
زينا !
ومش لوحدك الملل مجننك
الملل سيطر علينا كلنا ..


أحلام مستغانمي-فوضى الحواس



عجيبة هي الحياة بمنطقها المعاكس.

أنت تركض خلف الاشياء لاهثا, فتهرب الاشياء منك.
وما تكاد تجلس وتقنع نفسك بأنها لا تستحق كل هذا الركض.
حتى تأتيك هي لاهثة.
وعندها لا تدري, أيجب أن تدير لها ظهرك, أم تفتح لها ذراعيك,
وتتلقى هذه الهبة التي رمتها السماء اليك, والتي قد تكون فيها
سعادتك, أو هلاكك ؟
ذلك أنك لا يمكن أن تتذكر كل مرة تلك المقولة الجميلة لأوسكار وايلد:
" ثمة مصيبتان في الحياة:
الاولى أن لا تحصل على ما تريده, والثانية أن تحصل عليه ! "



سمر يزبك - صلصال


رائحتها حرب الكون ضدي ..



رياض الحسين


العدالة هي أن أركض مع حبيبتي
في أزقة العالم ..
دون أن يسألني الحرّاس عن رقم هاتفي
أو هويتي الضائعة
العدالة هي أن ألقي بنفسي في البحر الشاسع
و أنا واثق بأن أحدا لن يمسكني من أذني
و يقودني مرة ثانية الى القبر
بدعوى أن الانتحار لا تقرّه الشرائع
والقوانين
العدالة هي أن آكل رغيفي بهدوء
أن أذهب الى السينما بهدوء
أن أغني بهدوء
أن أقبل حبيبتي بهدوء
وأموت بلا ضجة


محاولة - فيسوافا شيمبورسكا ؛


"
عمل لنفسه كمنجة زجاجيّة، لأنه أراد أن يرى الموسيقى "





ألبير كامو ؛


لكي تصنع ثقافة، لا يكفي أن تضرب
بالمسطرة على الاصابع .


جبرا إبراهيم جبرا ؛


ولئن كانت الموسيقى، طوال تاريخ البشرية،
قد اقترنت بالحب بقدر ما اقترنت بالتقوى،
فما ذلك إلا لأنها ارتبطت دائماً بأجمل مشاعر الإنسان،
وأرقّ عواطفه، وأشدّها غزارة وإيحاءً ونقاوة.




حول العالم